القوى الطلابية تنجح في التحدي

الجمعة 13 نيسان 2018 11:15 صباحاً
        
القوى الطلابية تنجح في التحدي


 

 

بعد الاستنكار الواسع الذي عم المخيمات الفلسطينية في لبنان نتيجة قيام موظفي الأونروا بنزع خارطة فلسطين عن جدران مدرستي بطوف والرملة نزولا عند رغبة وفد أجنبي زائر ، سارعت القوى الطلابية في مخيم البداوي لإعادة الخريطة لمكانها بالقوة.

وكانت الفصائل واللجان الشعبية واللجنة الأمنية والقوى والمؤسسات الطلابية وأهالي المخيم و عدة مخيمات أخرى في لبنان سجلوا احتجاجهم العملي على الاعتداء على خريطة فلسطين مجاملة للوفود الأجنبية حيث صدرت عدة بيانات وقام الشباب في أكثر من مخيم برفع أعلام وخرائط فلسطين على عدد من المدارس وبواباتها.

وفي اجتماعها اليوم قررت القوى الطلابية في مخيم البداوي اتخاذ عدة خطوات لحماية الهوية الوطنية للطلاب الاجئين منذ 70 عاما.

حيث أصدرت بيانا استنكاريا وحذرت من محاولة التفكير بتكرار مثل هكذا خطوة واعتبرت أحياء يوم السبت القادم كيوم وطني جامع ترفع فيه الإعلام وتخصص فيه أوقات للطلاب لتعريفهم بيوم الأرض الذي يصادف 30 من آذار من كل عام ولبس الكوفية ورفع الأعلام ووضع خريطة فلسطين في كل صف في مدارس المخيم وافتتاح اليوم المدرسي بالنشيد الوطني الفلسطيني.


القسم أخبار الرابطة

        

أخبار متعلّقة

 


Designed and Developed by

Xenotic Web Development